تجارة إربد تعلن وقوفها التام خلف الوطن وقائده(2021-04-05 06:27:56)
أعلنت غرفة تجارة اربد وقوفها التام، مع كل قرارات جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين لحفظ امن واستقرار الأردن ونزع فتيل كل محاولة للتأثير فيهما. وأكدت الغرفة في بيان أصدرته أمس الأحد، أن الأردن الذي ظل صمام أمان المنطقة عبر التاريخ بحنكة الهواشم وقيادتهم الحكيمة سيظل عزيزا أمنا عصيا على الأزمات والكروب في ظل الراية الهاشمية بقيادة صاحب الجلالة الهاشمية الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم حفظه الله. وجدد البيان والقطاع التجاري البيعة والولاء لجلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم حفظه الله والتأييد لخياراته السياسية وقراراته التي تهدف إلى النهوض بالوطن وجوانبه التنموية والخدميه. وأكد رفضهم القاطع لأي ممارسات أو تصرفات تستهدف المساس بأمن الوطن والوحدة الوطنية، داعيا بالضرب من حديد من يمس استقرار وامن الأردن. ودعا بالاستمرار في الجهود الإصلاحية ومحاربة الفساد والمفسدين ومكافحة الفقر والبطالة, والعمل على توجيه الحكومة لمزيد من الإجراءات التي تكفل رفع مستوى معيشة المواطنين وتضمن تنفيذ خارطة طريق واضحة المعالم ضمن عمل برامجي مؤسسي زمني تعمل على إصلاح سياسي واقتصادي يقع في سلم أولوياته تعزيز المسيرة الديمقراطية. وأكد البيان أن الأردن قوي بقيادته الهاشمية وجيشه وأجهزته الأمنية، وشعبه، وان الغرفة تشدد على أهمية عدم الالتفات للشائعات مهما كانت مصدرها، وهي مناسبة ونحن نحتفل بالمئوية الثانية أن نؤكد أن الأردن قوي بإمكاناته وقدرات شعبه وبعرشه الهاشمي المفدى. وختم البيان بالدعاء لله بان يحفظ الأردن وشعبه وجيشه وأجهزته الأمنية وعلى رأسهم جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين، وان يعضده الله بالحكمة والقوة ليقود الدولة الأردنية كما قادها الهواشم على الدوام من انجاز إلى انجاز، وان يبقى الأردن واحة الأمن والاطمئنان.

طباعة
 
حقوق الطبع والنشر © غرفة تجارة اربد 2015. جميع الحقوق محفوظة.  


فيس بوكTwitter